آراء حرة

ملف: دعوة للسلام ومواجهة الإرهاب ومحاكم التفتيش

هل قصد بوش حربا صليبية ؟

اعتذر الناطق في البيت الأبيض عن كلمة بوش في وصف حربه بالحرب الصليبية، وأبقت البي بي سي الخبر يوما ثم غيرته واعتذرت عنه، ومن العدل ألا نهيج لمعنى قيل لعله لم يقصده، ولكن مالنا وللألفاظ وترك الحقائق والمعاني، فإن المدارس ... المزيد >>

"ثورة" أردوغان على الانقلاب

وأصل القصة في أن الغرب يرى في يقظة تركيا الحديثة عودة جديدة للعثمانيين، كما يصفهم، ولديها كل مقومات النهوض القوي المتحرر من أغلال التبعية، وهذا ما يتخوف منه ويحاول كبح جماحه، وعلى هذا، فالانقلاب يصب في مصلحة الغرب ابتداء. إذ الغرب لا يريد نظاما ناجحا على أبوابه، بل يريده تابعا خاضعا، المزيد >>

الحشد الإعلامي لمعركة حلب: تبرئة من ذنب الفشل

هذا الحجم من الحشد الإعلامي المساند للفصائل في معركتها الأخيرة بحلب، فهو برأيي ليس سوى محاولة لمنح الناس جرعة من الاحتفال ولو لأيام، ولو على صفحات التواصل الاجتماعي، وهو أيضا محاولة من قبل تلك الأطراف والدول الداعمة لتبرئة نفسها من ذنب الفشل في إدارة معركة المعارضة أمام النظام على مدى السنواتالمزيد >>

أحمد زويل والخطايا السياسية للعالِم

لكنه رجع وأيد الانقلاب، واعتبر السيسي منقذا للبلاد في وقت كان فيه النظام يشيع أن الجيش بنفسه سيبني مدينة زويل العلمية. وأخيرا خرج علينا الدكتور زويل قبل شهور من وفاته -كما نشرت مواقع إخبارية عديدة في حينه- ليصرح بأن "الشعب المصري أصبح في مأزق، ويجب التخلص من ‏السيسي لإعادة بناء الدولة من جديد، المزيد >>

ماذا فعل بنا "الماوردي"؟

هل يُعقل أن فقيها في العهد العباسي حسم الموقف الشرعي السياسي من استبداد الحاكم وتغلبه وألزم العقول من بعده باختياراته لقرون من الزمن؟ فهل يُلام الماوردي وغيره من فقهاء السياسة الشرعية وحدهم فيما قرروا وصاغوا انتصارا للحاكم والسلطة، أم يُلام أيضا الذي سلم عقله لمثل هذا التقديس "لـ"الإمام القائم"، المزيد >>

لماذا لا تقطع الفصائل علاقتها بالولايات المتحدة؟

لعل الطريف هنا، أن الجماعات المرتبطة بأمريكا والأنظمة العربية هي من يفترض فيها فك ارتباطها بتلك الدول، بعدما تبين أن هذا الحلف خاسر في سوريا، بينما الحلف المقابل يحقق تقدما سياسيا وعسكريا، رغم أنه الحلف المعادي للغرب على مدى السنوات الماضية، ولم يفكر أعضاؤه يوما بفك الارتباط بمنظومة الولي الفقيه المزيد >>

عنتريات أنور عشقي!

وإذا كان عشقي قد زار القدس المحتلة بـ"مبادرة فردية" منه كما يزعم، ولا تقف سلطات بلاده وراء الزيارة، فكيف يسمح لنفسه بالتباحث مع مسؤولي الاحتلال في مبادرة السلام هذه؟ هل يُعقل أن يقدِم رئيسُ مركز دراسات على التباحث مع مسؤولين أجانب في شأن قضايا سياسية هي من اختصاصات سلطات بلاده؟ وهل كان سيجرؤ علىالمزيد >>

الانقلاب التركي وجماعة "غولن"

فأن يقع الخلاف بين أطراف تحالف سياسي، في بلد ما، فهو أمر عاد وطبيعي جدا، في ظل أنظمة ديمقراطية، لكن أن يتحول الخلاف إلى تناقض، ثم إلى حمل السلاح، والتورط في انقلاب عسكري ضد الخصم السياسي، فهو الذي يثير الدهشة والاستغراب. ويوم يغادر العدالة والتنمية الرئاسة والحكومة سيعرف مقدار الخطأ الفادح الذي المزيد >>

ممنوع الديمقراطية والنهضة في العالم العربي

لا أدري أية رسالة أراد الغرب -الحريص على الديمقراطية وحقوق الإنسان- توجيهها للعالم العربي/الإسلامي بسكوته المشبوه والمطول عقب المحاولة الانقلابية الفاشلة التي عرفتها تركيا مؤخرا، والتي لم يدنها إلى الآن؟ ولا أفهم أيضا نوع الرسالة التي تحملها مظاهر الأسى والأسف على فشل المحاولة التي عبرت المزيد >>

فرصة أردوغان

إنها الحالة الأكثر تجسيدا لمقولة "الضربة التي لا تقتلك تقويك"، لم يكن أكثر المتفائلين بمستقبل مشروع حزب العدالة يتوقع مثل هذه الفرصة السانحة ليتمكن الحزب من إحكام قبضته تماما على مفاصل الدولة، وتشذيب مخالب المؤسسة العسكرية التي كانت على الدوام العائق الأول لتثبيت سلطة الإسلاميين في تركياالمزيد >>

"تيريزا ماي".. من تُهدَد بالسلاح النووي؟

السؤال الذي ينبغي وضعه هو من المستهدف في ذهن سائل الوزيرة التاتشرية وفي ذهنها هي لما أجابت لنفهم العلاقة بالظرف الراهن. فلا يمكن أن يكون ما في ذهنهما الضربة الأولى ضد من يملك النووي ولا الرد على ضربته الأولى. لن يكون هدف الضربة تكرار خطأ إفناء الهنود الحمر واضطرارهم لاستيراد السود عبيدا يخدمونهم المزيد >>