آخر الأخبار

آراء حرة

ملف: دعوة للسلام ومواجهة الإرهاب ومحاكم التفتيش

هل قصد بوش حربا صليبية ؟

اعتذر الناطق في البيت الأبيض عن كلمة بوش في وصف حربه بالحرب الصليبية، وأبقت البي بي سي الخبر يوما ثم غيرته واعتذرت عنه، ومن العدل ألا نهيج لمعنى قيل لعله لم يقصده، ولكن مالنا وللألفاظ وترك الحقائق والمعاني، فإن المدارس ... المزيد >>

هل انتصر النظام الطائفي وحلفاؤه في سوريا؟

النصر كلمة فضفاضة لا مكان لها في بلاد الشام حتى هذه اللحظة، وشروط النصر لم تتحقق لأي طرف كان، ولا يمكن أن نسمي التوسع الجغرافي لطرف ما على حساب الطرف الآخر نصراً مؤزراً، لأن القضية ببساطة ليست صراع على الجغرافية، وهذه مسألة هامة تحاول الدعاية الإعلامية الدولية الشرسة أن تقنعنا بعكس ذلكالمزيد >>

لم تتعلم الفصائل من التاريخ: نحو بداية فلسطينية جديدة

سوف يكون لما فعله ترامب عواقب وخيمة على المنطقة لسنوات طويلة قادمة. لكن إحدى النتائج المبكرة هو أنه عرى عملية السلام باعتبارها تمثيلية فارغة، وعرّى دور الولايات المتحدة بما هو عليه، لا نزيهاً ولا عادلاً. لكنه يجب أن يعري القيادة الفلسطينية أيضاً، بجميع إخفاقاتها ومواطن قصورها وفسادهاالمزيد >>

ثنائية زائفة: يلعب الإيرانيون الورقة الإسرائيلية ويلعب الإسرائيليون الورقة الإيرانية

يلعب الإيرانيون الورقة الإسرائيلية ويلعب الإسرائيليون الورقة الإيرانية، وفي الحالتين هناك تخبط واستقطاب عربي- عربي يؤدي لتحقيق مكاسب للإيرانيين والإسرائيليين على حساب الدول العربية ككل، وعلى حساب فلسطين بشكل خاص. لحقيقة أنّ التصدي لسياسات توسعية أمر ضروري سواء أكانت إسرائيلية أم إيرانيةالمزيد >>

تمدد إيراني قادم في السعودية: ثمن بيع القدس لن يُمكَن المملكة من شراء حماية أمريكا

فإذا اعتقدت السلطة في السعودية أنها تشتري الحماية لنظامها من أمريكا وإسرائيل بالتواطؤ في ملف القدس والتسوية، فقد تدرك بعد فوات الأوان فداحة حساباتها خاطئة، فما فشلت فيه السعودية بمعونة أمريكا، في مواجهة النفوذ الإيراني في العراق وسوريا واليمن، قد يتكرر داخل السعودية قريبا، خصوصا أن السياسة الأمريكيةالمزيد >>

ترامب والقدس ومليارات "أديلسون"

المرة الثانية التي ضحك فيها أديلسون، عندما وقف دونالد ترامب، الأربعاء الماضي، يعلن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. لعله تذكّر تقريعه ترامب قبل ستة أشهر بسبب تأجيل نقل السفارة. ولعله تذكر ترامب وهم يسألونه في الأيام المبكرة من حملته الانتخابية عن القدس فيجيب: "يريدونها عاصمة لم لا". ولعل ترامب المزيد >>

السعودية غير قادة على حماية نفسها وتركيا غارقة في المعضلة الكردية: إيران تعيد تشكيل المنطقة

ورأى الباحث والمحلل الأمريكي أن قدرة السعودية على حماية نفسها من إيران غير واضحة بعدما أظهرت حرب اليمن محدودية القوة الجوية السعودية. وقد توقع السعوديون أن يقوم البريطانيون، أولاً، وبعدهم الأمريكيون بضمان أمن السعودية القومي، لكن ذلك يوم كان الخليج مصدر النفط الذي كان من المستحيل حينها الاستغناء المزيد >>

راعي الثعابين مات بلدغاتها: معركة اليمنيين المصيرية للتخلص من ظلمات الحوثي

ولو كانت قضية اليمنيين الأحرار الحوثي، وفقط، لتخلصوا من طغيانه وظلماته من فترة، لكنهم ابتلوا برؤوس الثورة المضادة الحاقدين المسعورين ينهشون جسدهم ويمدون في عمر الحوثي بالسياسات الكارثية. وعلى هذا، فمعركة اليمنيين الأحرار اليوم ينبغي أن تُدار من قلب ساحات المواجهة في الداخل وليس من الرياضالمزيد >>

"إيكونومست": الحوثيون فشلوا في حكم اليمن والسعودية لا تستطيع هزيمتهم والغرب متواطئ في الجرائم

منذ العام الماضي، لم تتحرك خطوط القتال ولا بوصة، فالحوثيون أضعف من أن يحكموا اليمن وأقوى من قدرة السعوديين على هزيمتهم. والنتيجة هي أن اليمن أصبح بيدقاً في النزاع الإقليمي بين السعودية وإيران. والمشكلة هي صعوبة هزيمة ميليشيات تحصنت بين المدنيين. ومع أن الحوثيين هم من بدأوا الحربـ إلا أن السعوديين همالمزيد >>

المولد النبوي: نحتفل أو لا نحتفل؟ اجترار الخلاف في زمن الهجمة الشرسة على الإسلام

يا قوم إن أبيتم إلا النظر إلى بعضكم البعض وكأنكم خصوم، فلتتذكروا أن فنون الحرب بين الأعداء، تقضي اللجوء إلى الهدنة، أو الموادعة، أو السياسة، أو المصلحة، ولا يعرف ذلك المختصمون من المسلمين هي أقل بمراحل كثيرة مما بين خصوم الحرب، كيف لا وهم يواجهون حربا طاحنة عليهم جميعاالمزيد >>

أصنام لا بد أن تتحطم وتجارب لابد أن تُتجاوز وقيود لابد أن تنكسر

العقل السخيف المغفل الساذج المتملق أغرى السعودية بالتمادي في هذا الطغيان، صفقوا لها في ادعاء مواجهة إيران وعاصفة الكوليرا وتحمسوا لها في شرائها لبعض فصائل الثورة السورية تحت غطاء الدعم. عبثت السياسات السعودية بقضايانا وكان الكثيرون يسوقون لوهم قائدة "العالم السني"، المزيد >>