آراء حرة

ملف: دعوة للسلام ومواجهة الإرهاب ومحاكم التفتيش

هل قصد بوش حربا صليبية ؟

اعتذر الناطق في البيت الأبيض عن كلمة بوش في وصف حربه بالحرب الصليبية، وأبقت البي بي سي الخبر يوما ثم غيرته واعتذرت عنه، ومن العدل ألا نهيج لمعنى قيل لعله لم يقصده، ولكن مالنا وللألفاظ وترك الحقائق والمعاني، فإن المدارس ... المزيد >>

ليس من المعقول أن نستمر في مواجهة تسونامي إعلامي ببضعة مواقع ومراكز؟

ليس من المعقول أن نستمر في مواجهة تسونامي إعلامي مكون من تضافر وتعاون مؤسسات إعلامية ضخمة من فضائيات وصحف مطبوعة وإلكترونية، القديمة منها والحديثة، وسيل من الأقلام والحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي وإمبراطورية من مؤسسات "مدنية" متعددة ومراكز دراسات بحثية مُسيرة عن بعد وعن قرب المزيد >>

تحولات الموقف التركي وتأثيره في الثورة السورية 2/2

ويجب أن ترتكز جهود المعارضة على إدراك أنه مهما كانت نوايا بعض الدول الداعمة والصديقة صادقة تجاهها، إلا أن الوضع السياسي المعقد والمصالح القومية والقطرية والموازنات المتشابكة، تُلجئ تلك الدول إلى مواقف وأفعال ليست بالضرورة في مصلحة الثورة السوريةالمزيد >>

تحولات الموقف التركي وتأثيره في الثورة السورية 1/2

لكن الحقيقة هي أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كان قد قام قبل محاولة الانقلاب الفاشلة بنحو شهرين بانعطافة حادة في سياسة بلاده نتج عنها استقالة رئيس الوزراء السابق أحمد داود أوغلو وتولي بن علي يلدريم، والذي أخذ على عاتقه تبني عملية تحول جذرية في السياسة الخارجية التركية، ومن أبرزها ملامحها:المزيد >>

تشومسكي: عن "العزلة" الأمريكية

تستحق النزعات التي تتنامى في النظام العالمي بعض الاهتمام. وكما لاحظنا، فإنَّ الولايات المتحدة تغدو أكثر عزلة مما كانت عليه في السنوات الأخيرة، عندما كانت استطلاعات الرأي التي تديرها الولايات المتحدة ـ وتعرف واشنطن نتائجها بلا شك من دون أن تُنشَر تقارير عنها ـ تكشف أن الرأي العام العالمي يعتبر المزيد >>

التفاهمات وسياسة الاسترضاء: ليس كل صنيع تركيا مُجبرة عليه

انوا يقولون إن التوغل التركي سيخفف الحصار عن حلب؟ أين هي حلب الآن؟ مستعمرة روسية إيرانية تحت حماية الشرطة العسكرية الروسية. وإذا كان "المجتمع الدولي" لا يسمح بمواجهة قوات الأسد، فلم تتدخل تركيا أصلا لتحدث هذا الارتباك والانقسام في الصف الثوري وتخفف الضغط على النظام؟المزيد >>

العربيّة في يَوْمِهَا العَالَمِي: لم يستعص عليها عِلمٌ ولا أدبٌ ولا منطق

إنها ما زالت كما كانت عليه منذ فجرها الأوّل لم يستعص عليها دينٌ ولا عِلمٌ ولا أدبٌ ولا منطق، إنّها ما زالت مشعّة، نضرة، حيّة، نابضة، خلاّقة، مطواعة معطاء، لقد شهد لها بذلك غير قليل من الدّارسين والمستشرقين، واعترفوا بقصب السّبق الذي نالته على امتداد الدّهور والعصور في هذا القبيلالمزيد >>

ما العمل الآن وقد اتفق "الداعم" مع الروس على أن الأولوية ليست تغيير نظام الأسد؟

ليس من أولويات الداعم حاليا إسقاط نظام الأسد، هذا اختياره وقراره، فما العمل الآن لمن يرى من قادة الفصائل بمراعاة الداعم وارتباطاته؟ هذا الداعم لم يقصر واستقبل وفتح أبوابه وحدوده، وهذا مما لا يُنكر، وفي لحظة ما تغيرت حساباته وألزمته ارتباطاته وسياساته الجديدة بتقلبات، فما العمل؟المزيد >>

تقديرات: ستة أسباب وراء "الانهيار السريع" في حلب

مع وجود خطة لدى الرئيس فلاديمير بوتين لفرض وقائع عسكرية جديدة تتضمن تأمين دمشق (بالسيطرة الكاملة على محيطها عبر التسويات أو التقدم العسكري) وحلب، أكبر مدينتين في "سورية المفيدة"، واحتواء محافظة إدلب قبل تسلم الرئيس دونالد ترامب الرئاسة الأميركية، اتخذ بوتين من اتصاله الهاتفي مع ترامب لتهنئته بالفوزالمزيد >>

الثورة السورية ومعالم الطريق المغيّبة

وتبقى الغاية الكبرى لثوار سوريا في أمرين: وحدة الصف لمقاتلة أعداء اتحدوا على تدمير الشام وقتل شعبه الثائر، والغاية الثانية: التركيز على مقاتلة العدو الواضح والسعي إلى هزيمته. وإن تغييب هاتين الغايتين سبّب الكثير من الألم والوجع لعامة المسلمين في سوريا، ممن بقوا متشبثين بأرضهم وديارهم ضد العدوان المزيد >>

في أسباب تراجع الثوار في حلب

ومع "الانهيار العظيم" الحاصل في حلب، تستمر المعارضة في تجاهل أسباب الكارثة على المستويين السياسي والعسكري، ويغيب العقل النقدي ويتجاهل مراجعة الهزائم المتلاحقة التي بدأت في القصير واستمرت في يبرود والزبداني وحمص القديمة. بل وقفت المعارضة صامتة بعد اتفاق داريا المحاصرة والذي أخرج المدنيينالمزيد >>