تحليلات

صفقة صواريخ S-400 الروسية معضلة أمريكا أكثر من تركيا

قد لا تعني صفقة الصواريخ الروسية تخلي أنقرة بشكل كلي عن أمريكا، وهو ما لا تقوى عليه اليوم ولا ترغب فيه. بدلاً من ذلك، هي تحاول ترك مسافة بينها وبين واشنطن في صراعات المنطقة، والبروز كقوة صاعدة إقليمياً يُحسب لها حساب، كما رأى مراقبونالمزيد >>

"معاريف": إعلان "حلف دفاعي" بين أمريكا وإسرائيل خطوة رمزية لمساعدة نتنياهو وترامب انتخابياً

ومن المهم الإشارة هنا إلى أن الرئيس الأميركي ورئيس الحكومة الإسرائيلية لا يتحدثان عن حلف دفاعي حقيقي، بل عن فعل تصريحي لا يغيّر شيئاً على الأرض أو في الوضع السياسي الأمني. على ما يبدو سيكون هذا الأمر خطوة رمزية تشبه نقل السفارة الأميركية إلى القدسالمزيد >>

لم تغير المقاطعة سياسة قطر... لكن جعلتها تعتمد أكثر على دعم القوى الإقليمية

لقد قاطعتها مصر وثلاثة من جيرانها الخليجيين: السعودية والإمارات والبحرين، ولم تغير هذه المقاطعة سياسات قطر، لكنها جعلتها تعتمد أكثر على دعم القوى الإقليمية. وبينما تقدم كل من الولايات المتحدة وتركيا وإيران أشكالاً حاسمة من الدعم، تسعى قطر جاهدة أيضًا إلى تقديم فوائد مهمة في المقابلالمزيد >>

لتعويض نقصه العددي: حرب مواقع النظام "الإستراتيجية" من قمة النبي يونس إلى تل الحماميات

التمسك بهذه النقاط كانت تعبر عن إستراتيجية للنظام وحلفائه بتكثيف جهدهم الحربي، في نقاط محددة، لكنها ذات أهمية بالغة بمعناها السيادي، لتعويض نقصهم العددي، فتركت الأرياف الأقل أهمية لفصائل للمعارضة الأكثر عددا لكن الأقل تنظيما وفاعلية، إلى حين، وقد مثلت هذه الإستراتيجية رؤية تسعى لإبقاء مراكز المالمزيد >>

تحدي الناتو بصفقة S-400 لم يسبق له مثيل: تركيا تواجه خيارا إستراتيجيا بالتمرد على أمريكا

واشنطن "من الناحية النظرية..مضطرة" للرد بحزم"،وهذا "لتجنب وقوع بيانات إستراتيجية في أيدي الروس، لإرسال تحذير قوي إلى أردوغان، وجعل مهامه المستقبلية أكثر تعقيدًا، ولتحذير الدول الأخرى من الحصول على معدات روسية. ويبقى أن الدور الذي تلعبه تركيا، من حيث الأمن، أمر حاسم بالنسبة لأمريكاالمزيد >>

الآن ليسوا متأكدين ممَا يريدون: السعودية والإمارات دفعتا ترامب لمواجهة إيران نيابة عنها

وقد ورد في مذكرة السياسة التي أصدرها معهد "تشاتام هاوس" أن "دول الخليج، التي تدرك جغرافيتها وقربها من إيران والسعودية، تعاملت مع طهران كجزء من إستراتيجية الاحتياط لموازنة ضغوط الرياض، وكشفت هذه السياسة عن انقسامات عميقة بين دول الخليج العربي".المزيد >>

"فورين آفيرز": لماذا أدارت تركيا ظهرها للولايات المتحدة واعتمدت على روسيا؟

لكن أردوغان رفض الخضوع لمطالب الولايات المتحدة، موضحا أنه سيتم احترام الاتفاقية مع روسيا، وهو بذلك اتخذ خيارا سياسيا، وأخبر كل المستمعين إلى أن تركيا مستعدة للتخلي عن علاقات ودية مع واشنطن لمصلحة العلاقات الوظيفية مع موسكو. ومع تباعد المصالح الأمريكية والتركية في سوريا، بدأت أنقرة في إعادة تقييم المزيد >>

مؤتمر "مسيحيون متحدون من أجل إسرائيل": اليمين الصهيوني يعمل على تعزيز الحلف السياسي والمالي مع الإنجيليين

منذ سنوات يعمل اليمين الإسرائيلي على تعزيز الحلف السياسي والمالي مع المسيحيين الإنجيليين، المؤيدين للمشروع الصهيوني جزءا من إيمانهم الذي يربط عودة شعب إسرائيل إلى أرضه بمجيء المسيح المنتظر. هذه العملية وصلت إلى ذروتها مع انتخاب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة الأميركيةالمزيد >>

"هآرتس": المتعصبون الدينيون قاموا باختطاف السياسة الأمريكية تجاه إسرائيل، وهم ليسوا إنجيليين

لقد تم اختطاف السياسة الأمريكية تجاه إسرائيل وفلسطين من قبل أيديولوجيين قوميين دينيين متطرفين. ويتواطأ هؤلاء المارقون مع الأجندة الاندماجية لحكومة بنيامين نتنياهو اليمينية المتطرفة، ويحطمون ما تبقى من مصداقية أمريكا في المنطقة، ويحطمون آفاق مفاوضات السلام بين إسرائيل وفلسطين في المستقبل لحل الدولتينالمزيد >>

يفضلون الانتظار والتعامل مع "رئيس جديد": ترامب يريد التحدث إلى إيران وطهران ليست مهتمة الآن

بالنظر إلى الأضرار التي لحقت بالاقتصاد الإيراني بسبب العقوبات التي فرضها ترامب، قد لا يكون أمام إيران خيار سوى التحدث إليه إذا أُعيد انتخابه. ومع ذلك، قد يصر الإيرانيون على أن تقدم الولايات المتحدة نوعًا من التنازلات المحدودة قبل إجراء المفاوضات، مثل التخفيف الجزئي للعقوباتالمزيد >>