تقارير إخبارية

الإمارات تعطل الحسم في انتظار بديل لهادي: ترامب يُمدد للسعودية حربها في اليمن إلى نهاية العام

نقلت صحيفة "رأي اليوم" أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعطت الضوء الأخضر للمملكة العربية السعودية لمواصلة عملياتها العسكرية في اليمن إلى نهاية العام الجاري بهدف تحقيق الحسم العسكري، أو على الأقل تحقيق تقدم ميداني ملموس يمنحها أفضلية في المشاورات السياسية التي ترعاها الأمم المتحدةالمزيد >>

أكثر من 6000 جندي أمريكي في العراق: البنتاغون يرسل قوات إضافية إلى الموصل

ويُعتقد أن هناك ما يقرب من 6000 أمريكي في العراق، ولا يشمل هذا الانتشار الجديد. ويوجد ما يقرب من ألف آخرين على الأرض داخل سوريا، حيث وصل عدة مئات من الجنود الإضافيين في الأسابيع الأخيرة لدعم القوات المتحالفة التي تستهدف مدينة الرقة. ويذكر أن البنتاغون يدرس خططا لإرسال أكثر من ألف جندي آخر هناكالمزيد >>

نظام الأسد في حماية الداعمين: "اتفاقية أنقرة" حصَنت دمشق من معارك الثوار

نقل المراسل عن المتحدث الرسمي للفيلق، وائل علوان، وصفه للمعركة بأنها "دفاع عن النفس، فالغوطة أمام تحدّ وجودي حال سيطرة النظام على حي القابون". ونفى علوان، وفقا لما أوردته الصحيفة، نية التقدم باتجاه العاصمة دمشق، وقال: "نحن ملتزمون باتفاقية أنقرة لوقف الأعمال القتالية"المزيد >>

تودَدا لترامب: السعودية تحاول إحياء "مشروع شارون" وفرض "تسوية قاسية" على الفلسطينيين

وتشير هذه التقديرات إلى أن الرياض تحاول جاهدة هذه المرة الضغط على الجميع لتوفير غطاء عربي للتسوية التي ستقرها على الفلسطينيين لحل مشكلاتها العالقة مع الولايات المتحدة، إلا أنها حتى اللحظة لم تحصل على إجماع عربي من جهة، كما لا يبدو أن القرار يلقى صدى جيدا لدى الفلسطينيين البعيدين عن السلطة من جهة المزيد >>

منهم غارسيا وفوكو: الاستخبارات الأمريكية تنشر وثائق تكشف مراقبتها لتأثير مفكرين ونقاد

وتحمل الوثيقة اسم "فرنسا: تراجع المفكرين اليساريين"، وتقول إنه بعد عقود من السيطرة الفكرية والسياسية في أوساط الأحزاب اليسارية والجامعية الأكاديمية يتراجع الفكر الذي من رواده رونالد بارت وجاك لاكان وألتوسير وميشيل فوكو، حيث ظهر في الثمانينيات جيل جديد من الفلاسفة مثل بيرنار هنري ليفي وأندري كلوكسمانالمزيد >>

سكانها يُعاقبون لأنهم لم يتمردوا على "داعش": ما بعد الموصل فوضى وخراب

ليتساءل الكاتب: هل سيتبع الانتصار العسكري انتهاكات طائفية أو إدارة حكومية منحازة تبدد الدعم الشعبي وتعيد فتح الطريق أمام التطرف من نوع جديد؟ وسيكون الفشل تكرارا قاسيا لتجربة الولايات المتحدة بعد أن أطاحت القوات الأمريكية بصدام حسين قبل 14 عاما، حيث أعقب الانتصار العسكري السريع سنوات من الفوضى المزيد >>

ضحايا غارات التحالف على الموصل من الأطفال يملأون مستشفى للطوارئ

ونقل التقرير عن الطبيب "بروك آدمز" قوله إن الأطباء شهدوا حالات إصابات كثيرة خطيرة جراء تفجيرات. وأضاف: "عندنا أطفال مصابون بجروح كبيرة في سيقانهم. ونحن نحاول ألا نلجأ للبتر لكننا أجرينا عدة عمليات بتر في الأيام القليلة الماضية بما فيها عمليات بتر مزدوج". وقال أوستين إن كثيرين من المرضى يعانون من المزيد >>

هل تغيرت قواعد اللعبة: نظام الأسد متصدع وضغط الثوار يزيده ارتباكا

فبالتزامن مع الإنزال الأميركي، كانت "الفصائل" تخوض معارك ضارية في ضواحي دمشق وتهاجم نقاطا لجيش النظام في شمال شرق العاصمة، وقد أطلقت هجوما على ريف حماة أيضا، مع ملاحظة إحجام روسيا، حتى الآـن، عن تقديم الدعم العسكري لحليفها بشار الأسد وقواته، ما قد يشير إلى تغيير سيطرأ على قواعد اللعبة السورية في المزيد >>

الإنزال الجوي قرب "الطبقة": محافظة الرقة تحولت إلى منطقة نفوذ أمريكية

أشارت تقديرات إعلامية إلى أن التحرك الأمريكي الأخير في سوريا هو "الأوسع" من حيث انخراط القوات ضمن عمليات قتالية مباشرة، شارك فيه إلى جانب الطائرات المروحية، سلاح المدفعية وجنود من مشاة البحرية الأميركية، قدموا تغطية نارية لعملية الإنزال. وأفاد مصدر ميداني أن "التحرك الأمريكي هو رسالة بأن كاملالمزيد >>

استنفار أمني غير مسبوق لنظام الأسد: معارك دمشق تشتدَ والثوار يتقدمون

وتبدو المعارك في يومها الثالث أعنف مما سبق، إذ استقدم النظام تعزيزات كبيرة مؤلفة من 40 دبابة نُشرت على اتوستراد العدوي، فضلاً عن مئات العناصر من مليشيا "الدفاع الوطني" وعناصر "المعارضة" المسلحة سابقاً من مناطق "التسويات"، وحشدهم على جبهات جوبر والقابون وبرزة. اقتحام النظام لأحياء دمشق الشرقية، المزيد >>