وائل عصام

لتعويض نقصه العددي: حرب مواقع النظام "الإستراتيجية" من قمة النبي يونس إلى تل الحماميات

التمسك بهذه النقاط كانت تعبر عن إستراتيجية للنظام وحلفائه بتكثيف جهدهم الحربي، في نقاط محددة، لكنها ذات أهمية بالغة بمعناها السيادي، لتعويض نقصهم العددي، فتركت الأرياف الأقل أهمية لفصائل للمعارضة الأكثر عددا لكن الأقل تنظيما وفاعلية، إلى حين، وقد مثلت هذه الإستراتيجية رؤية تسعى لإبقاء مراكز المالمزيد >>

يرفعون علم فلسطين ويقتلون اللاجئين الفلسطينيين

القوى الشيعية الموالية لإيران، التي رفعت علم فلسطين فوق السفارة البحرينية في بغداد، هي نفسها التي مارست أقسى أشكال الترهيب والقتل بحق اللاجئين الفلسطينيين في بغداد منذ احتلال العراق عام 2003. فبعد احتلال العراق، أصبحت أحياء النازحين الفلسطينيين ببغداد عرضة لعمليات منظمة من قبل ميليشيات الصدرالمزيد >>

العالم تغير: هل تحتفظ أمريكا بحق الرد على إيران؟

لا تريد واشنطن تكرار أخطائها في العراق، لذلك فهي أمام خيارات محدودة، وأمام خصم شهد فشل جيشها في السيطرة على العراق، وهي تستخدم أقوى أساليب تدخلها الخارجي، الغزو، فماذا ستفعل أمريكا مع إيران؟ هل ترسل 140 ألف جندي مجددا كما في 2003 وتحارب لسنوات وتخسر الآلاف من جنودها؟ ثم يخرج تقرير جديد للجيش المزيد >>

موسكو تدير السيطرة العسكرية في سوريا: الأسد يهاجم المراقبة التركية في إدلب والروس يردون بقصف "الإرهابيين"

ا معنى لوجود النقاط التركية في إدلب، فهي لم ولن تقوم بمهمتها في ضمان وقف إطلاق النار، باعتبارها دولة ضامنة لاتفاق دولي يخص منطقة خفض التصعيد، وكذلك، لن تشكل هذه النقاط أي عائق لاستمرار العملية العسكرية في إدلب التي دخلت شهرها الثاني، حتى إن جنود النظام السوري سيوشكون على تجاوز إحدى النقاط والتقدمالمزيد >>

حين تتحول أرض الجهاديين في إدلب إلى ساحة الثورة الأخيرة

قد يتمكن الجهاديون من إطالة المعركة ومواجهة موجات النظام المتلاحقة بموجات مضادة، لكنها ستبقى على الأغلب محدودة التأثير والمدى، وستؤول المعركة في إدلب في النهاية لمحور النظام، الذي تميل موازين القوى لصالحه، خاصة ونحن نتحدث عن أطراف نزاع تم اختبار قوتها في معارك سابقة على مدى سنوات عديدةالمزيد >>

من المرجح أن الإدارة الأمريكية لن تُقدم على الحرب مع إيران، وأي اشتباك سيكون عابرا

خبرة الأمريكيين بعد مفاوضات عام 2015 مع الإيرانيين توصلت إلى أن "إيران من الصعب أن تخسر عن طريق المفاوضات. ومن المرجح أن الإدارة الأمريكية لن تُقدم على الحرب، وإن وجهت ضربة محدودة أو حصل اشتباك محدود، فإنه سيبقى عابرا ولا يهدف إلى تغيير النظامالمزيد >>

أوهام "المنقذ" ترامب: في انتظار أن تحارب أمريكا إيران وتطردها من بلاد العرب؟

تتأمل الكثير من القوى السياسية العربية المعارضة للهيمنة الإيرانية في المنطقة، أن تكون العقوبات الأمريكية الأخيرة، هي القاصمة لظهرها، وأن تمهد السبيل لطردها، أو رفع يدها عن العراق وسوريا ولبنان وحتى اليمن، لكن التمنيات شيء وواقع توازنات القوى في المنطقة شيء آخر، فعلى ما يبدو، إن لم تقصم هذه العقوبات المزيد >>

مصير مقلق للاجئين السوريين والعراقيين في تركيا

يترقب ملايين السوريين والعراقيين النازحين في تركيا ما ستسفر عنه توجهات حزب العدالة الحاكم بخصوص وجودهم في تركيا، وسط تخوف من تصريحات أطلقها الكثير من المسؤولين الحكوميين، وعلى رأسهم الزعيم التركي رجب طيب أردوغان، الذي بات يؤكد بشكل مستمر على أن حكومته تنوي إعادة اللاجئين السوريين إلى المزيد >>

فوز المعارضة التركية في إسطنبول وتوازنات الكتل الانتخابية "الصلبة" و"المتأرجحة"

يشير فوز مرشح المعارضة التركية في إسطنبول إلى تصاعد التململ من سياسات الحزب الحاكم، وتراجع التأييد لسياساته الخدمية والإدارية ربما، لكن الناخب التركي مثله مثل الناخب الشرق الأوسطي عموما، تتحكم في قراراته التوجهات الأيديولوجية والانتماءات الاجتماعية، أكثر من غيرها من العوامل، لهذا فإن الانتخابات المزيد >>

في ثورة السودان "إما النصر وإما مصر"

ويبدو أن خلاصة ما، تكشف في ثورات الربيع الأخيرة، أن الثورات السلمية تقليعة أوروبية تنجح في مجتمعات مدنية لا سلطة فيها للعسكر أو القبيلة أو الطائفة. أما في بلداننا، فالحكم هو لواحدة من هذه المؤسسات وقد يكون مزيجا منهم، والربيع العربي وإسقاط الأنظمة، لم ولن ينجح بالمظاهرات السلمية، بل بالاستعانة المزيد >>