وائل عصام

تمدد إيراني قادم في السعودية: ثمن بيع القدس لن يُمكَن المملكة من شراء حماية أمريكا

فإذا اعتقدت السلطة في السعودية أنها تشتري الحماية لنظامها من أمريكا وإسرائيل بالتواطؤ في ملف القدس والتسوية، فقد تدرك بعد فوات الأوان فداحة حساباتها خاطئة، فما فشلت فيه السعودية بمعونة أمريكا، في مواجهة النفوذ الإيراني في العراق وسوريا واليمن، قد يتكرر داخل السعودية قريبا، خصوصا أن السياسة الأمريكيةالمزيد >>

التحالف بين إسرائيل والسعودية سيمنح فرصة ذهبية لإيران لحمل "راية العالم الإسلامي"؟

ولكن الأمر الآخر، الذي لا يقل خطورة، هو أن هذه الأنظمة التي سطت على القرار العربي في هذه اللحظة التاريخية، لا تمنح إسرائيل، وفقط، شرعية لطالما افتقدتها، بل هي تمنح عدوا تاريخيا، قوميا ومذهبيا كإيران، فرصة ذهبية لتحمل راية العالم الإسلامي وليس الشيعي، وفقط، في تصدر المواجهة مع إسرائيل والمعسكر الغربيالمزيد >>

ماذا يمكن أن تفعل السعودية في لبنان بعد الإخفاق في سوريا واليمن؟

أغلب الظن، أنه لن يكون في إمكان السعودية تنفيذ إجراءات حاسمة تنجح في تقويض نفوذ ايران وحزب الله في لبنان، فالقيادة السياسية في الرياض غير مهيئة لمواجهة نوع من النزاعات كهذا، وهذا ما أثبتته تجاربها مع ساحات النفوذ الإيراني الاخرى، وآخرها اليمن، وحتى لو كان هناك تحالف أمريكي سعودي واسع ضد إيرانالمزيد >>

إلى متى ستنجح "النصرة" في كسب الوقت في إدلب؟

ولهذا، فإن التعويل على أي دور تركي، أو بناء حكومة ثانية، أو ثالثة في أدلب، لا يشكل أي تأثير جوهري في التوازنات القائمة، ولعل الكثير من مقاتلي "تحرير الشام"، يدركون ذلك، ويقولون في أحاديثهم الجانبية إن بناء الخنادق على الجبهة هو الشي الوحيد الذي يضيف لقوتهم، أما بناء حكومات وغيرها فليس سوى حملة المزيد >>

خسارة "الميادين" في دير الزور ضربة قاصمة لتنظيم "الدولة" تضاهي فقدانه للرقة

أما السبب الثالث والأكثر أهمية للتنافس الأمريكي الإيراني في المنطقة، فهو يتعلق بالحدود العراقية السورية، لأن عبور الميادين يعني التخلص من آخر عقبة باتجاه البوكمال الحدودية، ويتوقع حينها أن يتقدم الحشد الشعبي العراقي نحو القائم، على الجانب العراقي من البوكمال، ليكمل الحليفان مهمة ربط حدودهما والتقاءالمزيد >>

إلى أين يتجه التصعيد في كركوك؟

أغلب الظن أن بغداد وأربيل، ومن خلفهما إيران وأمريكا، ستتمكن من تطويق النزاع الذي تفاقم في الساعات الأخيرة، بتقدم القوات الحكومية والحشد نحو مواقع في الأراضي المتنازع عليها، في أطراف كركوك، محاولات التهدئة هذه، قد تنجح في هذه المرحلة، أما مستقبلا فالوضع مهدد بالانفجارالمزيد >>

يضم المنشقين الرافضين لخط الجولاني: هل يؤسس "حمزة بن لادن فرعا لـ"القاعدة" في سوريا؟

محاولات إنشاء تنظيم تابع للقاعدة في سوريا ظلت موجودة منذ ابتعاد الجولاني عن بيعة الظواهري، ولكن هذه الجهود، وخصوصا من شرعيين كالطوباسي وخريسات والعريدي، كانت تبوء بالفشل بسبب عدم وجود أي دعم مالي أو عسكري من قبل التنظيم الأم. ويضيف حسين أن الاتصالات استمرت بينهم وبين القيادة في أفغانستان ويبدو أنهاالمزيد >>

عملية تركية في إدلب: "حزام أمني" حول عفرين الكردية وحديث عن تفاهم مع "تحرير الشام"

الاعتقاد الآن أن الصدام التركي مع الجولاني والهيئة "آت لا محالة"، وفي انتظار ما ستؤول إليه الأوضاع في الفترة المقبلة، فإن هذه المرحلة، ولحد الآن أظهرت تنسيقاً مع "تحرير الشام" دشن بدخول عربــات الوفد العسكري التركي، بهدف إقامة نقاط مراقبة أقرب إلى حزام أمني حـــول عفرين، وليس الهجــــوم على إدلبالمزيد >>

إذا فشل العرب في الوحدة وعمقوا انقسامهم، فلماذا يعيبون على الأكراد إقامة دولة واحدة؟

وتجده يشتم مؤامرة حدود سايكس بيكو ليل نهار والدول الوطنية التي صنعها الاستعمار، ثم يعتبر أن أي محاولة للعبث بهذه الحدود الوطنية المقدسة هو خيانة وعمالة وتقسيم لأوطاننا الظافرة الهانئة التي توشك أن تحرر فلسطين. المفارقة أنه حتى حدود سايكس بيكو لم تضع كردستان العراق ضمن العراق، بل وضعته ضمن الحدود المزيد >>

"التحالف الشيعي الكُردي انتهى": ملامح صراع قادم بين البيشمركة والحشد

ولعل أبرز الانعكاسات المتوقعة من تصعيد المواجهة الشيعية – الكردية في العراق، هو تخفيف الضغط على "تنظيم الدولة" ومنحه فرصة لإعادة ترتيب صفوفه، وهو ما تخشاه كل الأطراف في العراق، وكذلك إيران، إضافة إلى أن هذا النزاع، إن حصل، سيحيي آمال العرب السنة في تفكيك التحالفات الطائفية والعرقية التي قادتالمزيد >>