آخر الأخبار

تحجيم العسكر بدلا من التصفيق لصراعاتهم: الثورة في السودان ليست طرفا في المعركة بين بقايا النظام

هذه المعركة بين بقايا النظام السابق لا ناقة للشعب ولا للثورة فيها ولا جمل. والأفضل أن تعمل القوى السياسية على حسم خلافاتها والتوحد سياسيا من أجل مواجهة خطر تمكُّن العسكر من السلطة. والصراع داخل الأجهزة العسكرية لا يضعف الأجهزة العسكرية لوحدها، وإنما يضعف الدولة بكاملها ويهدد وحدة البلادالمزيد >>

وأد الديكتاتورية في مهدها: "حميدتي" هو أكبر خطر يهدد الدولة السودانية ولا بدَ من ثورة منفصلة لمجابهته

ثم يبدو أننا بحاجة إلى ثورة منفصلة لمجابهة حميدتي لوحده. فهذا الرويبضة لا يزال بعيدا كل البعد عن القبول بإرادة الشعب والقوى السياسية. "حميدتي" هو أكبر خطر يهدد الدولة السودانية. الرجل يريد أن يعيِّن لوحده 50% من مجلس الوزراء، وذلك بعيدا عن المجلس العسكري!المزيد >>

"وول ستريت": أمريكا لا تسعى إلى صراع مع إيران وكانت قلقة من ردها والوجود العسكري في المنطقة قد تقلَص

وأوضح مسؤولون عسكريون أنهم لا يسعون إلى صراع مع إيران، وكانوا قلقين من الرد الإيراني. قال عدد من المسؤولين إن الوجود العسكري الأمريكي في المنطقة قد تقلص على مر السنين ولم يرغب أحد في التعثر في صراع مع الجيش الذي يعمل بقدرات منخفضةالمزيد >>

إذا لم يكن السيسي يهوديا نسبا، فهو صهيوني القلب والعقل ومن أخلص عملائهم

ولست أقول هذا كله دفاعا عن أحد من أولئك لا الحجاج ولا كافور ولا ملوك الطوائف، فقد مضى حكم التاريخ عليهم.. وإنما أقوله تخوفا من أن يتصور أحد القارئين أن للسيسي في تاريخنا شبها بأحد.. بل الحق أن أمثلة الظلم والطغيان في تاريخنا لهي سماء سامقة يُرنى إليها حين تُقارن بالسيسي، بل تُطلب وتُشْتَهى..المزيد >>

سياسة أمريكا الفاشلة في شرق سوريا: 90% من الشخصيات القبلية المؤثرة في "دير الزور" لا تتفق مع سياسات "قسد"

%90 من الشخصيات القبلية المؤثرة في المنطقة لا تتفق مع سياسات "قوات سوريا الديمقراطية، وتعيش خارج المقاطعة، فكيف يمكن أن يكون الأمريكيون راضين عن الاجتماعات المحلية ولا يعتمدون إلا على بعض الشخصيات، التي تتحرك وفقا لتوجيهات قوات "قسد"، وضمن حدود معينة لا يمكنها تجاوزها؟؟المزيد >>

"ستيفن والت": الضغط الأقصى لن يُسقط النظام في إيران ولن يقوي الأصوات المعتدلة في طهران

وما يقلق الكاتب، وفقا لما أورده، أن الضغط الأقصى لن يُسقط النظام، أو يقوي الأصوات المعتدلة في إيران، أو يحل أيَا من الاختلافات الأخرى بين واشنطن وطهران. بدلاً من ذلك، من الأرجح أن يشجع هذا إيران على استئناف التطوير النووي وإعادة تشغيل برنامج الأسلحة النووية، في نهاية المطاف، وهو ما لم تفعله حتى الآنالمزيد >>

مخاطر تواجه أمن الكيان القومي: العلاقات المميزة بين إسرائيل والولايات المتحدة والتماسك الداخلي بين يهود أمريكا

فقد أقيم هذا المؤتمر المهم على خلفية سجال جماهيري وسياسي عاصف جرى في الولايات المتحدة في إثر سلسلة من التصريحات التي أدلت بها عضوا الكونغرس من الحزب الديمقراطي إلهان عمر (مينيسوتا) ورشيدة طليب (ميشيغان)، المؤيدتان جهاراً لحركة "المقاطعة" وسحب الاستثمارات وفرض العقوباتالمزيد >>

الحديث عن أن نظام البشير إسلامي وهم وخرافة

الحديث عن أن نظام البشير إسلامي هو حديث وهم وخرافة. وغاية ما يُقال فيه أن البشير ذا انتماء إسلامي قديم، وأنه حافظ على هذه الخلفية كجزء من توازن الحكم في بلده.. شيء أقرب إلى اضطرار السادات أن يتستر بغشاء رقيق من دعوى الإيمان، مع خصوصيات سودانيةالمزيد >>

ماكرون يلجأ إلى الجيش في خطوة نادرة في التاريخ المعاصر: فرنسا تجنح نحو الاستبداد

لكن الرئيس إيمانويل ماكرون كان قد قرر للمرة الأولى اللجوء إلى الجيش للمساعدة على حفظ النظام. لم يحدث ذلك في التاريخ المعاصر، إذا استثنينا مرحلة حرب الجزائر، إلا عند قمع إضرابات عمال المناجم سنة 1947، التي سحقتها شرطة الوزير الاشتراكي آنذاك، جول موش، وأثار هذا القرار سجالات حادةالمزيد >>

"تارَنت" ينتمي إلى "تيار عريض" في الغرب وليس إلى جماعة هامشية: بيان "الإرهاب الأبيض"

لا تختلف منطلقات المجرم الأوسترالي، في الكثير من جوانبها، عن منطلقات ستيف بانون أو مارين لوبان -وجمهورهما الواسع-، والاختلاف هو أنّ تارَنت يؤمن باستحالة «الطريق الديموقراطي» حلّاً لـ"المسألة العرقيّة"، ويبني على هذه الخلاصة (يكتب القاتل في بيانه أنّ انتخاب ماكرون رئيساً لفرنسا كان الحدث الذي أقنعه)المزيد >>