د. عوض السليمان

الشرف المتهتك..المعارضة توافق على الهدنة بشروط الأسد

ليس ثمة جديد في المسألة، فلم نكن نتوقع من الهيئة العليا للمفاوضات المعينة روسياً وأمريكياً وسعودياً، أن تمثل الثورة السورية ولا الشعب السوري، ويكفينا أن نتذكر أن معاذ الخطيب قد قال يوماً ستشرق شمس دمشق من موسكو. والهيئة بهذا قد قدمت هدية للأسد، وأعطته الفرصة كي ينظم صفوفه، ويعيد انتشار قواته المزيد >>

إلى أسعد الزعبي "رئيس الوفد": القضية لم تعد بيد السوريين والآخرون هم من يقررون

بالعودة إلى اختيار الزعبي، فإنني أعتقد أن نبل العميد ووطنيته لا يكفيان لاختياره رئيسا لوفد التفاوض، وإننا مهتمون بأن يطلعنا الرجل على برنامجه التفاوضي وأفكاره التي سيطرحها، وهل سيقبل باندماج الجيش الحر في قوات الأسد فعلاً، وهل سيوافق على حكومة انتقالية تحتفظ بالأسد. لا نريد أن نشكك في الوفد كما لاالمزيد >>

في مواجهة مخطط التصفية: ليس أمام الثوار في درعا إلا الاستمرار في قتال الأسد

صدق ما قاله هيرش من أن الولايات المتحدة تبيع الثورة وثوراها إلى النظام بشكل مباشر لإنتاج نظام علوي أو على الأقل معاد لتطلعات السوريين. وثوار درعا ما زالوا قادرين على التخطيط والقتال والنصر والسيطرة على الأراضي ودحر العدو. ليس أمامنا في درعا إلا استمرار القتال ضد الأسد وقواتهالمزيد >>

مؤتمر الرياض وتصفية الثورة السورية

يبدو لي أن الفصائل الثورية الرافضة للمؤتمر ستكون في قلب المعركة قريباً وسيتم اغتيال قادتها أو على الأقل إبعادهم. كما سيتم تجريد الثوار من سلاحهم، وملاحقة بعضهم وتجريم بعضهم الآخر. ويبدو أن سورية، إن خرجت من حكم الأسد، ستدخل في حكم يحاكيه، ولن يكون حالها أفضل من حكم مصر تحت انقلاب السيسيالمزيد >>

مساهمة الجيش الحر في استعجال العدوان الروسي على درعا

وقد خُدعت تلك الفصائل أيما خدعة، فقد منعت غرفة "الموك" المساعدات عن بعض تلك الفصائل، وتحت ضغط "الجوع" والتبعية وقلة الخبرة، ذهب بعض القادة للحديث عن استعداداهم لمقاتلة تنظيم الدولة، وإنهم ضد تواجد جبهة النصرة في حوران، بل ذهب بعضهم إلى حد القول إن أجندة جيش الفتح ليست أجندة وطنية، وأنهم مستعدونالمزيد >>

ماذا يحدث في الجنوب السوري؟

أول الأمر، أن غرفة "الموك" ورطت كتائب حوران بمعركة عاصفة الجنوب، ورفضت في الوقت نفسه أن تقوم الكتائب بتدمير حاجز خربة غزالة، وكان واضحاً أن المقصود أن تخسر الثورة في درعا خيرة رجالاتها، ومن نجا من نيران الأسد، تم التآمر عليه بالعزل أو بالاغتيال، خاصة أولئك الذين بدأوا بفضح أهداف الغرفةالمزيد >>

عن مأساة المعارضة السورية وتبعيتها للدول الراعية

لا أعتقد أن الائتلاف عاد عن موقفه السابق فيما يتعلق بروسيا، لكن ضعفه السياسي وتبعيته المطلقة لبعض الدول تجعل تصريحاته ومواقفه مرتبطة إلى حد بعيد بتصريحات تلك الدول ومواقفها. وأرى أن هذه التصريحات ستتغير وسيصبح الأسد مقبولاً لفترة محدودة لو غيرت الدول الفاعلة مواقفها من جديد، المزيد >>

جبهة تضم ثلاثين ألف مقاتل لا تستطيع التحرك إلا بأوامر غرفة "الموك"؟

عجباً لجبهة تضم ثلاثين ألف مقاتل بسلاحهم وعتادهم، لا تستطيع أن تتحرك إلا بأوامر غرفة "الموك" وتوجيهاتها، ويبلغ الأمر إلى الحد الذي لا تستطع فيه إصدار تصريح إعلامي دقيق، بسبب رفض الغرفة له وتدخلها في صياغته. أخبروني كيف تنتصر هذه الثورة إذا بقي بعض قادتها حجّاباً على باب غرفة "الموك"؟المزيد >>

ما وراء انقلاب غرفة "الموك" على الجبهة الجنوبية

تناقلت تقارير إخبارية أن غرفة عمليات "الموك" قد قطعت مساعداتها عن فصائل الجبهة الجنوبية لأن الأخيرة تبيع سلاحها لتنظيم الدولة. هذه التقارير التي روجت لها دوائر الاستخبارات البريطانية والأمريكية لا تهدف إلا للقضاء على الجيش الحر، خاصة بعد حشر كثير من الدول العربية والإقليمية في الحرب على تنظيم الدولةالمزيد >>

فرصة الدروز لإثبات وطنيتهم

مع أن سكان السويداء لم يشتركوا في الثورة بالعموم، واتخذوا موقف الحياد من جرائم بشار الأسد بحق السوريين، إلا أن النظام لم يتأخر عن قتل السيد وحيد البلعوس، شيخ تيار الكرامة في السويداء. يؤسفني القول إن الدروز رفضوا المشاركة في الثورة صراحة، وأعلنوا وقوفهم على الحياد بين "الأطراف المتصارعة" في سوريةالمزيد >>