الطاهر إبراهيم

رسالة مفتوحة إلى الهيئة السورية العليا للتفاوض!

لا تدخلوا في جدل عقيم مع ديمستورا عما إذا كان يجب على بشار أسد أن يرحل اليوم أو غدا أو بعد غد. لكن أصروا على إطلاق سراح المعتقلين وأن يرفع رفع الحصار عن المدن والقرى السورية وأن توقف طائرات النظام وبراميله وطائرات بوتين عن قصف الأحياء بعدما دمرت المستشفيات وما بقي من المدارس، كي لا تصبح الأحياءالمزيد >>

ماذا يعني تضعضع الجبهة السورية الجنوبية؟

ماذا تعني هذه التطورات للأردن؟ في حال نجح المشروع العسكري الجديد، فإنّ درعا وريفها، التي كان أغلبها في يد المعارضة المسلحة، وخاصة جيش"الجبهة الجنوبية" المتصالحة مع عمان والرياض، ستكون محاصرة وربما الاستهداف من قبل الجيش السوري والحرس الثوري الإيرانيالمزيد >>

الغائب الأكبر عن مؤتمر المعارضة السورية في الرياض!

الأعضاء الوحيدون في مؤتمر الرياض الذي يتمتعون بقاعدة عريضة هم ممثلو الفصائل التي تقاتل النظام، ما عدا هؤلاء فلا يمثلون إلا أنفسهم. هذا العرض الموجز يجعلنا نؤكد أن الغائب الأكبر في مؤتمر المعارضة السورية في الرياض هو الشعب السوري. ربما كان غياب تمثيل الشعب السوري في المؤتمر هو عدم سعي الائتلاف المزيد >>

لا لبشار أسد ولو وقف كل العالم معه!

لا تؤاخذوني. فمن معرفتي بأكثر المشاركين في المؤتمر –إلا ممثلي الفصائل العسكرية- فلن آمل بأن يكون البيان الختامي بحيث يختصر بكلمة واحدة وهي: لا لبقاء بشار في سورية يوما واحدا. وعندها لن يخسر السوريون أكثر مما خسروا لو قالوها، ويمكن بعد ذلك أن يتفقوا على بنود البيان الختامي، فمعظمه يكون في خدمة المزيد >>

صفقة "النصرة" .. النتائج والدلالات؟

جبهة النصرة التي توصم بأنها إرهابية، كان الرهائن عندها معززين مكرمين، يقوم أهلوهم بزيارتهم بين الفينة والأخرى. وفي اليوم الذي أطلق فيه سراحهم سمعنا بعض المعتقلين يمتدح المعاملة التي عاملتهم بها جبهة النصرة. وبقراءة أولية لنتائج عملية التبادل يتضح سوء الحالة الإنسانية ل 15 ألف نازح سوري نزحوا عن المزيد >>

مؤتمر فيينا: أنقذوا الأسد قبل أن تدوسه جحافل الثوار

فالمقاتلون الذين لقنوا ميليشيات طهران دروسا لن ينساها من بقي منهم على قيد الحياة، وجعلوا زعيم الأشرار حسن نصر الله "يشهق فلا يلحق"، وسيجعلون بوتين يلعن الساعة التي قرر فيها أن يجرب حظه في سورية، هؤلاء المقاتلون هم بناة سورية.المزيد >>

أي طبخة مسمومة تحضر لها موسكو في سورية؟

خطة "المرمطون" سيرجي لافروف الذي يشرف على الطبخة، تتمثل في إجراء انتخابات نيابية في المناطق التي لا يزال النظام يسيطر عليها، ويترك لواشنطن أن تختار من وراء ستار نوابا من الائتلاف الذي عينته بنفسها أومن رجالاتها الذين تربوا على دولاراتها، ويتم تقسيم "المزيد >>

لماذا تحمّل طهران السعودية قتلى الحجيج وتنسى قتلى براميل بشار؟

نستطيع القول بواضح العبارة إن إيران هي آخر من يحق له أن يتألم لما أصاب الحجاج موسم هذا الحج،وهي التي اعتدت على حرمة الحج عدوانا صارخا أكثر من مرة. لم تتنصل المملكة من مسئولية هذا الحادث المؤلم، رغم أنها جندت أكثر من 100 ألف من رجال الأمن ثم من كافة الاختصاصات. كانت السعودية في حاجة إلى العزاء كما المزيد >>

ليس هناك أسوأ من الأسد.. والخوف كل الخوف في بقائه!

منذ اليوم الأول لقيام الثورة السورية بدأ القوم في غربٍ وشرقٍ يظهرون خوفهم على سورية إذا ما رحل بشار أسد فجأة دون أن يتم ترتيب الوضع في البلد بعده. بل إنهم يتصورون أن تقوم قيامة سورية ولا تقعد إذا استلم زمام الأمور فيها الفصائل الجهادية. ونستعجل فنتساءل: وهل تم خراب سورية إلا على عهد بشار أسد المزيد >>

أي حلم موحش ينتظر "بوتين" في سوريا؟

لكن ماذا تنتظر موسكو من السوريين؟ ربما يظن بوتين ولافروف أن سورية تشكو من تنظيم الدولة أو تشكو من جبهة النصرة وأحرار الشام أو جيش الإسلام، وليس ذلك بصحيح، بل تشكو من بشار أسد وبراميله. جاء التعيس بوتين يظن أنه يحقق أحلامه في غفلة من الزمن، ونسي أن خصمه هو الشعب السوري الذي هزم فرنساالمزيد >>