آخر الأخبار

محامي يهودي يدعو من أمريكا إلى إعدام عائلات الإستشهاديين الفلسطينيين!

2002-6-11 | محامي يهودي يدعو من أمريكا إلى إعدام عائلات الإستشهاديين الفلسطينيين!
دعا أحد قادة الجالية اليهودية في الولايات المتحدة إلى إعدام أفراد عائلات الإستشهاديين الفلسطينيين ل"ردع" هؤلاء و ثنيهم عن تنفيذ مزيد من التفجيرات ضد "إسرائيل".

و صرح ناثان لوين الذي يشتغل كمحامي رشح إلى منصب قاض فدرالي و يمارس عادة مهنته على مستوى المحكمة العليا، إلى مجلة فوروارد" بأن إعدام عائلات المنفذين للعمليات سيحول دون تجددها. و علقت المجلة قائلة بأن موقف لوين يعد الأول من نوعه من وجهة أنه الوحيد من بين قادة الرأي في الجالية اليهودية الأرثوذكسية في أمريكا الذي أبدى علنا تأييده لإعدام أبرياء من أفراد عائلات الإستشهاديين علما أن المتحدث ينشط كمستشار لعدد من التنظيمات اليهودية الأرثذكسية و سبق أن تقلد عدة مناصب متصلة بمهنته. و بوصفه كذلك سعى إلى تبرير موقفه من وجهة النظر التلموذية من خلال مقال نشر في الموقع اليهودي على الأنترنت المسمى "شما". و اعتبر المتحدث في مقاله المذكور أنه "إذا كان إعدام عدد من عائلات المفجرين يسمح بإنقاذ عدد مماثل من الضحايا المفترضين من المدنيين (اليهود) فإن المقايضة حسب ما اعتقد مبررة أخلاقيا"!

و يبدو أن لوين انطلق من التعاليم التوراتية المحرفة التي تعتبر غير اليهود أقل منزلة، إن لم يكونوا مجرد "بهائم" ينبغي التخلص منها إذا هددت حياة اليهودي "المقدسة" مع زعمه بأن "الحكم" مستخلص من باب "الضرورة". و مع أن عددا من التنظيمات اليهودية و الصهيونية رفضت طرح المحامي لإدراكها ربما بأن الموقف غير مناسب الإجهار به في بلد مثل أمريكا إذ قد يألب جزء من الرأي العام المحلي ضد التوجه الصهيوني المهيمن أكثر من أي وقت مضى على الحياة السياسية الأمريكية، فإن بعض الدوائر الأرثذكسية و العلمانية على حد سواء أبدت تعاطفها مع لوين و قالت أنه لا ينتمي إلى التيار "الكاهاني" (نسبة إلى الصهيوني المتطرف مير كاهانا زعيم تنظيم كاخ الذي قتل في نيويورك قل سنوات) و أن ما قام به "مجرد اقتراح وسيلة محدودة لمحاربة الإرهاب".

و مهما تعارضت الطروحات و الأراء بين زعماء المجموعات اليهودية في أمريكا، فإنها تقدم "حلولا" لاغتصاب اليهود  لأرض فلسطين أهونها يعتد كجريمة في نظر الشرائع السماوية و القوانين الدولية على حد سواء، إذ تتنوع بين اغتيال عائلات الإستشهاديين أو تدمير بيوتهم و القرى التي يعيشون فيها أو تهجيرهم جماعيا إلى خارج فلسطين أو تكرار تجربة أمريكا التي لم تتردد بقتل عشرات آلاف اليابانيين في هيروشيما و ناغازاكي لفرض استسلام الجيش الياباني!

المصدر الأصلي لمقال المحامي اليهودي:http://www.shma.com/may02/nathan.htm 

تم غلق التعليقات على هذا الخبر