آخر الأخبار

'النازيون الجدد' يتظاهرون ضد 'إسرائيل' في واشنطن!

2002-5-12 | 'النازيون الجدد' يتظاهرون ضد 'إسرائيل' في واشنطن!
نظم "التحالف القومي" الممثل لتيار أقصى اليمين الأمريكي الداعي إلى قيام حكومة للبيض و إسقاط الحكومة الفدارلية مظاهرة في واشنطن أمس السبت أمام السفارة الإسرائيلية للمطالبة بوقف الدعم الأمريكي للدولة العبرية. و جمعت المظاهرة حوالي 250 شخصا من أعضاء "النازيين الجدد" حسب صحيفة واشنطن بوست رفعوا الأعلام الفلسطينية و رددوا شعارات مناهضة لليهود و "نفوذهم في الولايات المتحدة".

و قال المصدر أن مظاهرة "اليمينيين الانفصاليين" أثارت تجمعا مضادا شاركت فيه مجموعات من اليهود و أعضاء حركة الحقوق المدنية من السود و فلسطينيين أنكروا على "اليمين العنصري" تبنيه للقضية الفلسطينية بغرض خدمة "أغراضه العنصرية" على حد قول أحد المشاركين العرب في التجمع المضاد. و قال مشارك يدعى رامي الأمين :"لسنا بحاجة إلى دعمكم في كفاحنا، لأنكم تطاردون العرب و المسلمين كما تطاردون اليهود من أجل تصعيد تيار معادة السامية، إنه بالإمكان رفض السياسة الإسرائيلية و معاداة السامية معا."

و أورد المصدر كذلك أن أعضاء في "التحالف القومي" وزعوا مناشير عليها صورة أسامة بن لادن و برجي مركز التجارة العالمي المحطمين مرفوقة بعبارة :"لنضح حدا للحاجز الواقي الذي نشكله لإسرائيل...لنقطع المساعدات عن إسرائيل الآن." و عبر بيل روبر العضو المنسق في التحالف عن ابتهاجه بنجاح المظاهرة و حث واشنطن على "التوقف عن مساندة إسرائيل" مؤكدا أن "نفوذ اليهود في الولايات المتحدة أكبر من حجمهم."

و لاحظ جيري بيلا الناشط في الحركة المناهضة للعنصرية "الجرأة المتزايدة" للنازيين الجدد على الظهور في العلن معبرا عن امتعاضه كون عددهم "يتصاعد بشكل مخيف".

و يتوقع ملاحظون صعود تيار اليمين "الإنفصالي" إلى الواجهة مع إثارة الاهتمام بالدعم الأمريكي ل"إسرائيل" بسبب الأحداث الجارية في فلسطين و تشكل التحالف "المسيحي الصهيوني" المدعم لطروحات اليمين و اليسار القوميين داخل الكيان العبري بالنسبة لوضع القدس بصفة خاصة بناء على تنبؤات إنجيلية. والظاهر أن نمو تيار "النازيين الجدد" يسير بالتوازي مع صعود نظيره في أوروبا عبر الانتخابات المحلية و النيابية و الرئاسية مثلما حدث في فرنسا مؤخرا و في النمسا و هولندا و بلجيكا و إيطاليا في سابقا.

تم غلق التعليقات على هذا الخبر