آخر الأخبار

عضو كنيست عربي: السعودية لا تريد سقوط نتنياهو وتتحالف مع أشرس أعداء فلسطين

2018-2-22 | خدمة العصر عضو كنيست عربي: السعودية لا تريد سقوط نتنياهو وتتحالف مع أشرس أعداء فلسطين

كشف رئيس القائمة المشتركة في الكنيست الإسرائيلي، أيمن عودة، أن المملكة العربية السعودية تقيم تحالفا مباشرا مع أسوأ عدو لفلسطين، وهو اليمين الإسرائيلي، الذي يرأسه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، وفقا لما نقلته صحيفة "تايمز أوف إسرائيل".

وقال "عودة" إن "السعودية لا تريد سقوط نتانياهو". وأضاف: "إن المملكة لا تريد أن يتم استبدال اليمين الإسرائيلي، وتحدث في مقابلة إلى محطة "الميادين"، التابعة لحزب الله، أن السعودية تعتقد أن نتنياهو هو "أفضل رجل في المعركة ضد إيران". وتجدر الإشارة إلى أن العلاقات بين جماعة حزب الله والسعودية كانت متوترة خلال السنوات القليلة الماضية.

وأوضح "عودة" في المقابلة أن "ما هو جديد وخطر هو ما تفعله السعودية". وصرح بأن المملكة لا تنسق مع إسرائيل، وفقط، فهذا تجاوزناه، وهو حقيقة ثابتة، هناك شيء أكثر خطورة من هذا: السعودية متحالفة مع اليمين الإسرائيلي ومع نتنياهو". وقال "عودة" إن اتهامه يستند إلى "تحليل علمي" للوضع. وأشار إلى أن المملكة العربية السعودية تعتبر أن القضية الإيرانية الأكثر أهمها في المنطقة، وأهم من الصراع الإسرائيلي العربي.

"من هو حليف السعودي الذي يشاطرها الرأي في هذه القضية؟"، تساءل مستنكرا، وأجاب قائلا: "هل هو "أفي غاباي" من حزب العمل أو "يائير لابيد"، رئيس حزب "هناك مستقبل" (يش عتيد)، أم إنه نتنياهو، زعيم الجناح اليميني المتطرف الإسرائيلي؟ كل الذين يشاهدوننا الآن يمكنهم أن يهزوا رؤوسهم بالموافقة، ويقولون إن هذا صحيح علميا". وكثيرا ما يفتخر نتنياهو بتزايد التعاون، في السر، مع الدول العربية السنية مثل السعوديين أو دول الخليج.

وقال إن هناك تحالفا مباشرا بين السعودية واليمين الإسرائيلي "لأن السعوديين يعتقدون أن نتنياهو هو الوحيد القادر على تحريض أمريكا ضد إيران...كما يعتقد السعوديون أيضا أن نتنباهو هو الوحيد القادر على التحرك لإلغاء اتفاق إيران. ورأى أن الحكومة الإسرائيلية الحاليَة هي الأخطر على الفلسطينيين، قائلا: "المملكة العربية السعودية تتفق مع أشرس أعداء الفلسطينيين، وهذا أمر مشين بكل المعايير".


تم غلق التعليقات على هذا الخبر