آخر الأخبار

1165 عملية مسلحة منذ انقلاب العسكر: فشل الجيش المصري في سيناء أفزع المخابرات الإسرائيلية والغربية

2017-11-26 | خدمة العصر 1165 عملية مسلحة منذ انقلاب العسكر: فشل الجيش المصري في سيناء أفزع المخابرات الإسرائيلية والغربية

كتبت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية أن أحد أهم الأسرار في قصر السيسي ومكاتب رؤساء المخابرات العسكرية بالقاهرة هو العدد الحقيقي للهجمات المسلحة التي وقعت منذ الانقلاب وتغيير الحكم في القاهرة قبل ثلاث سنوات.

ونقلت محللة الشؤون العربية في الصحيفة، سمدار بيري، عن مصادر مقربة من أجهزة مخابرات غربية، قولهم: "لدى مسؤولين في المخابرات الغربية معلومات أكثر تفصيلا تشير إلى أنه منذ الإطاحة بالرئيس الإسلامي محمد مرسي في عام 2013، نفذ مسلحون 1165 هجوما في جميع أنحاء مصر".

وقالت إن السيسي، الذي عمل كقائد للاستخبارات العسكرية وزيرا للدفاع، يدرك الوضع جيدا، وعندما دخل القصر، حاول جلب البدو إلى حاضنته، بل وجمع الملايين من السعودية لخطط تنمية وتطوير سيناء. ولم يحصل أي من هذا، وذهبت الأموال لمشروع مضاعفة قناة السويس.

ومن الصعب الفهم والاستيعاب، كما كتب المحلل العسكري في صحيفة "هآرتس"، عاموس هرئيل، الفشل العسكري المصري في السيطرة على الوضع الأمني بعد سنوات من ملاحقة مختلف التنظيمات والمجموعات المسلحة المناهضة لحكم السيسي ومحاربتهم من قبل الجيش المصري، وهذا الفشل المصري مثير للدهشة، كما كتب، خصوصا في سيناء.

ويقول إن عدم فعالية قوات الأمن المصرية باتت مكشوفة ومفضوحة، وهذا رغم  مساعدة إسرائيل لمصر بشكل مكثف في توفير المعلومات الاستخبارية وتشغيل الطائرات من دون طيار لشن هجمات على مواقع المسلحين.

ورغم أن التفجير وقع في شمال سيناء، فإن ذلك، وفقا للمحلل العسكري، كان سببا لتأجيل فتح معبر رفح مع قطاع غزة والإبقاء عليه مغلقا، محاولا الربط بين تفجير مسجد الروضة وتداعيات الأحداث بسيناء على المصالحة الفلسطينية وقطاع غزة، مشيرا إلى أن الجولة الأخيرة من المحادثات في القاهرة انتهت بالفشل التام.

 


تم غلق التعليقات على هذا الخبر