رئيس المنظمة الصهيونية في أمريكا يرفض دعوة وُجهت للمنظمات اليهودية للقاء القيادة القطرية

2017-9-12 | خدمة العصر رئيس المنظمة الصهيونية في أمريكا يرفض دعوة وُجهت للمنظمات اليهودية للقاء القيادة القطرية

كشفت صحيفة "هآرتس" العبرية أن قطر تحاول تنظيم اجتماعات بين قيادتها العليا ورؤساء المنظمات اليهودية الأمريكية الكبرى خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع القادم.

وقد تواصلت الدولة الغنية بالغاز الطبيعي مع رؤساء عدد من الجماعات اليهودية البارزة وسألتهم ما إذا كانوا يودون الاجتماع مع الأمير وولي العهد خلال زيارتهم لمدينة نيويورك.

وقدم هذا العرض "نيك موزين"، مستشار العلاقات العامة الذي عينته قطر مؤخرا لتحسين صورتها في الولايات المتحدة، بما في ذلك بين الجالية اليهودية. وسبق لـ"موزين" أن أوضح أن "التعامل مع قطر لا يمكن أن يكون إلا من أجل مصالح الولايات المتحدة والمجتمع اليهودي، حيث لا يمكننا السماح لقطر أن ينبذها جيرانها وتُدفع إلى مجال نفوذ إيران".

وأخبر ثلاثة مسؤولين كبار في المنظمات اليهودية الأمريكية صحيفة "هآرتس" عن الدعوات يوم الثلاثاء.

ويُذكر أن قطر تدفع بشركة "موزين" للعلاقات العامة "ستونينغتون ستراتيجيس" 50 ألف دولار شهريا لتحسين صورتها بين المجتمع اليهودي الأمريكي.

وأفاد تقرير الصحيفة أن أحد القادة اليهود الذين رفضوا الاجتماع مع القطريين هو "مورت كلاين"، رئيس المنظمة الصهيونية الأمريكية، الذي قال لـ"هآرتس": "يبدو أنها محاولة في سياق العلاقات العامة لتهذيب صورة قطر باعتبارها دولة تدعم وتمول الإرهاب".

وأضاف كلاين قائلا: "إنه من الخطأ الاجتماع معهم دون أن نرى أنهم قاموا بتغيير جاد باتجاه الإصلاح والتغيير، وهم مطالبون بوقف تمويل حماس، وفي حاجة إلى تغيير شكل قناة الجزيرة، محطة التلفزيون التي تحرض ضد إسرائيل"، مستدركا: "إذا لم يعرفوا ماذا يفعلون فلن يكونوا قادرين على القيام بذلك"، وقال إن قطر قريبة جدا من إيران.

ووفقا لتقارير صحفية أخرى، فقد دُعي أيضا Howard Kohr المدير التنفيذي للجنة الشؤون العامة الأمريكية الإسرائيلية (ايباك) ورجل الأعمال الأميركي ورئيس الكونغرس اليهودي Ron Lauder لاجتماع رؤساء المنظمات اليهودية الأميركية مع أمير قطر.

** رابط التقرير الأصلي: http://www.haaretz.com/us-news/1.811938


تم غلق التعليقات على هذا الخبر