آخر الأخبار

القوات الأمريكية الخاصة وحزب الله في خندق واحد في الحرب ضد "داعش" في جرود بلعبك

2017-8-7 | خدمة العصر القوات الأمريكية الخاصة وحزب الله في خندق واحد في الحرب ضد

قالت صحيفة "هآرتس" العبرية إن الأمريكيين يتدربون مع الجيش اللبناني تحضيرا للمعركة ضد "تنظيم الدولة"، بينما يستعد حزب الله د لمحاربة داعش على الجانب السوري من الحدود.

وتقوم قوات العمليات الخاصة الأمريكية بمساعدة الجيش اللبناني وتدريبه استعدادا لمواجهات قادمة مع التنظيم على طول الحدود السورية. وفي الوقت نفسه، أعلن حزب الله أنه سيحارب تنظيم الدولة الإسلامية على الجانب السوري، وفقا لما ذكرته وسائل الإعلام العربية.

وقد اعترف متحدث باسم البنتاغون بوجود القوات الأمريكية في لبنان، ونقلت صحيفة "ذي نيو أراب" عن إريك باهون قوله إن "قواتنا الخاصة توفر التدريب والدعم للقوات المسلحة اللبنانية"، مضيفا: "وهذا ليس محصورا في العمليات العسكرية والمهام التكتيكية والإستراتيجية، وفقط، ولكن لدينا أيضا حضور مع القوات الخاصة اللبنانية في جميع جوانب التدريب والعمليات الخاصة"، وامتنع المتحدث عن تقديم من التفاصيل مثل عدد قوات العمليات الخاصة الموجودة في لبنان.

وكشف تقرير الصحيفة العبرية أن طائرات العمليات الخاصة للقوات الجوية الأمريكية رُصدت أكثر من مرة في الأكاديميات التابعة لقوات العمليات الخاصة اللبنانية شمالي لبنان.

وفي السياق ذاته، نقلت مصادر لصحيفة "الأخبار" اللبنانية، الموالية لنظام الأسد، أن التحضيرات العسكرية لمعركة جرود رأس بعلبك تجري على قدم وساق وبشكل متسارع، بين الجيش اللبناني وخبراء أمريكيين من جهة، وحزب الله من جهة أخرى.

ومن التحضيرات، وفقا لتقرير الصحيفة، إنجاز الترتيبات وعمليات التنسيق التقني الخاصة بسلاح الجو التابع للجيش اللبناني، وهذا بالتعاون مع الأميركيين الذين ينشرون عدداً من خبرائهم في مطار رياق لخدمة طائرات "السيسنا"، وتوفير المعلومات الاستخبارية الواردة من عمليات الرصد التقني التي تقوم بها الولايات المتحدة فوق سوريا كلها.


تم غلق التعليقات على هذا الخبر